تقارير

Ushuaïa nature

"في أرض الفراعنة السود"

( إعداد برنار غيريني )

برفقة قوافل من السودان، قلب نيكولا هولوت صفحات تاريخ المنطقة متتبعا مجرى نهر النيل. سنكتشف أولا مروى ثم مقبرة الفراعنة السود، و التي تم إعادة تشييد 200 من اهراماتها حجرا حجرا بواسطة المهندس المعماري الألماني فريدريك هينكل. و غير بعيد، في قلب البلاد ، سعت أوشويا إلى شعب من المزارعين و الرعاة الذين يعيشون عند سفح جبال النوبة. و في نبتة، و هي واحدة من أقدم عواصم ملوك النوبة، تدرب نيكولا على الكتابة المروية، التي لم يتم حتى الآن فك شفرة لغتها. و قد قامت بعثة أثرية سويسرية فيما بعد بالكشف عن النتائج التي توصلت إليها و التي تسلط الضوء على جوانب غامضة من حياة الفراعنة السود.

المقالة نشرت يوم 10 شباط (فبراير) 2013

المنشورات الحديثة

القصور والإقامات الكبيرة في مملكة مروي

"القصور والإقامات الكبيرة في مملكة مروي" مارك مايو، PUPS/SFDAS منشورات متوفرة على كتابين داخل صندوق، 64 يورو

العادات الجنائزية في مملكة مروي

فانسنت فرانسيني باريس، إصدارات بوكارد، 2017 ISSN 2101-3195 - ISBN 978-2-7018-0520-7

تاريخ وحضارات السودان

جعلت أهرامات مروي أجيالاً من المسافرين يحلمون ، لكن السودان الذي يمثلون شعاره لا يزال غير معروف إلى حد كبير. ومن هنا جاء هذا العمل الموسوعي ، وهو أول توليف للحضارات الرائعة التي نجحت في بعضها البعض ، (...)